ما هي التكلفة الإجمالية لشراء شقة في اسطنبول

اسطنبول مدينة تتجه إليها كافة الأنظار من مختلف أنحاء العالم وهي من أبرز المدن التي تجذب الجميع للاستثمار بداخلها لذا تجدها دائماً مكدسة بالعقارات الفخمة والفلل والشقق والسكنية والسبب في جعلها مميزة دوناً عن غيرها كونها تتمتع بمستوى معيشة راقي، ففيها ستجد خدمات مرفقية على أعلى مستوى ومراكز تجارية هامة والعديد من الأماكن الترفيهية العالمية ، وبسبب كافة هذه المميزات الرائعة يحب الجميع الحصول على شقة سكنية بداخلها ولكن على الجانب الأخر وبسبب التكدس الطلبي الموجود على العقارات في إسطنبول تجد ارتفاع رهيب في اسعار الشقق الخاصة بها مقارنة بأسعار شراء شقة في تركيا ولكنها على كال حال تستحق ذلك، وإذا كنت ترغب في الحصول على شقة داخل اسطنبول إليك التكلفة الإجمالية التي يمكنك تحملها لشراء شقة هناك.

مبلغ الحجز
وهو المبلغ الذي من خلاله تأكد لصاحب المشروع أنك جاد في الحصول على شقة سكنية ضمن هذا المشروع ويكون في الغالب 2000 دولار أو على حسب ما يتم الاتفاق عليه وفي العادة هذا المبلغ غير قابل للرد إذا ما تم الرجوع في الأمر مالم يتم الاتفاق على غير ذلك.

الدفعة الأولية
هي دفعة أولية يتم دفعها من القيمة المالية الإجمالية الخاصة بالوحدة العقارية التي تريد شرائها وفي العادة تكون 35% من المبلغ الإجمالي ما لم يتم الاتفاق على غير ذلك، وبعد دفع المبلغ يتم توقيع عقد البيع وتصبح مالك لهذه الوحدة التي قمت بدفعه جزء من ثمنها قانونياً.

رسوم نقل الملكية
هي في الحقيقة تكون 4% من القيمة المالية على كل من البائع والمشتري ولكن جري العرف أن يتحملها المشتري بشكل كامل لذا إذا كنت تقوم بالشراء من بائع عادى وليس شركة عقارية ستتحمل قيمة 8% كرسوم ملكية من القيمة الإجمالية الخاصة بالوحدة العقارية التي قمت بشرائها.

رسوم التأمين على عقار
وهو مبلغ مالي سنوي في حدود 150 دولار أو أقل على حسب ما تفرضه شركة التأمينات على العقار التي تتعامل معها الشركة منشأة العقار وهذا المبلغ ضروري لأنه يضمن لك استرداد أموالك في حال تعرض العقار لأى حادث من الحوادث .

ضريبة التملك
هي ضريبة سنوية تدفع كل نهاية عام وتفرض على الوحدات العقارية يتم دفعها إلى البلدية التركية وتتراوح قيمتها من 0.1% للوحدات السكنية العادية إلى 0.6% للوحدات الأخرى.

الدفعة النهائية
وهي بقية الأموال المستحقة على الوحدة العقارية وبعد دفع كل مستحقات العقار بشكل نهائي يكون من حقك استلام شهاده الطابو الخاصة بالملكية ليكون العقار لك بشكل كامل.

لمزيد من المعلومات حول العقارات في اسطنبول على وجه الخصوص يمكنكم الاطلاع على موقع مجموعة اومورغا العقارية لمعرفة المزيد عن هذه المواضيع.

احوال الاستثمار العقاري في تركيا لعام 2018 م

الاستثمار العقاري التركي كل عام يشهد طفرة نوعية تقلب كافة الموازين الخاصة به عن العام الذى سبقة وهذا يرجع بشكل كبير إلى العديد من الأحداث السياسية والاقتصادية التي تشهدها تركيا والعالم، فالاستثمار العقاري التركي أصبح الأن استثمار دولي لذا فأصبحت السياسة الدولية وما يشهده العالم من تغيرات تؤثر عليه بشكل فعلى وبالرغم من أن المشاهد السياسية الدولية الأن تتسم بالكثير من الأحداث الحزينة والدامية إلا أن هذا صب في مصلحة الاستثمار العقاري التركي فشهد ارتفاعاً أكثر بشكل كبير ومن أهم السياسات الدولية التي أثرت في الاستثمار التركي الاتي:-

سياسة ترامب
الجميع يعرف مدى السياسة البغيضة التي تتجرد من معاني الإنسانية التي يتخذها ترامب ضد المسلمين، هذه السياسة نفرت العديد من المستثمرين العرب الموجودين في أمريكا حيث أقلقتهم من اندلاع حروب طائفية باردة في الفترة القادمة ضد المسلمين لذا بدأ العديد من المستثمرين التخلي عن حلم الاستثمار الأمريكي والبحث عن ملاذ أمن للاستثمار وكانت تركيا هي الملاذ الرائع لذلك كونها عربية مسلمة وذات وضع أمن مستتب وهي أيضاً ذات طابع أوربي عالمي وليس الأشخاص فقط هم من لجأوا إلى تغير وجهتهم من أمريكا إلى تركيا ولكن هناك العديد من الشركات الاستثمارية العربية أيضاً بدأت تسحب استثماراتها من داخل أمريكا.

الوضع الروسي
بعد حل الأزمة التي شهدتها العلاقة الروسية التركية التي تسببت في خفض الاستثمار الروسي داخل تركيا، عاود الأن الاستثمار الروسي رجوعة مرة أخرى إلى تركيا وهناك العديد من المستثمرين الذين يطمحون إلى تملك وحدات عقارية داخل الأراضي التركية سواء للإقامة أو للسياحة.

الوضع العربي
هناك العديد من الأوضاع العربية التي شهدت انجراف إلى المنحدر على مدى الأعوام السابقة وهذا جعل المقيمين داخل هذه الدول يشعرون بافتقارهم للأمان في العيش داخل بلادهم أو حتى الاستثمار فيها فلجأت فئة كبيرة إلى الهرب من بلادها إلى تركيا للحصول على فرصة عمل أو استثمار داخل تركيا، ومن هذه الأوضاع ما تشهده سوريا من حروب دموية وما تشهده إيران من انقسامات طائفية، وما تشهده السعودية من مسائلات قانونية للعديد من الرموز الكبيرة بداخلها ويتم تطبيق حجوزات كبيرة على العديد من أموال هذه الرموز، هذا كله جعل الاتجاه نحو الاستثمار في تركيا يتزايد.

الأزمة الفلسطينية
بعد قرار نقل العاصمة الإسرائيلية إلى القدس من المتوقع أن يحتدم الصراع العربي الأمريكي إزاء نفور الأغلبية من العرب تجاه هذا القرار الذى بالفعل أثر في تراجع الاستثمارات العربية الأمريكية، لذا فبحث العرب عن استثمار أكثر أماناً داخل تركيا.
في تركيا يشهد الاستثمار العقاري كل عام ارتفاعاً وازدياد لذا فإن استغلال الفرصة الأن في الاستثمار التركي هو فرصة مربحة بلا شك لا تقل قيمتها على مدى السنوات القادمة.

كيف تخطط لبناء استثمارك العقاري في تركيا

الجميع يطمح الأن إلى الاستثمار العقاري في تركيا وهذا بسبب الطفرة النوعية الرهيبة التي جعلت تركيا بلد يرغب كل المستثمرين حول العالم في ترك بصمتهم بداخلها ويرجع السبب الأول لهذا الجذب الكبير إلى أن الاستثمار بداخلها هو حقاً استثمار مربح كما أنه يمتاز أيضاً بتنوع رهيب يوفر لكل مستثمر احتياجاته مما يصب في النهاية في مصلحه تلبية رغبات جميع المستثمرين بلا استثناء وإذا كنت تخطط لبناء استثمار عقاري في تركيا فيجب عليك الانتباه لما يلي:-

الاطلاع على قوانين التملك العقاري
بالرغم من عدم تعامل الحكومة التركية مع الراغبين في الاستثمار بمبدأ المعاملة بالمثل إلى أن هناك بعض المواطنين من دول ما بالتحديد تفرض عليهم قيود استثمارية معينة كالسماح لهم بتملك وحدة عقارية واحدة لا أكثر، لذا فيجب أن تتطلع على قانون التملك العقاري جيداً لتعرف الحجم الاستثماري المتاح لك بالإضافة إلى معرفة باقي القوانين الأخرى الهامة والمتعلقة بالاستثمار العقاري في تركيا بالنسبة للمستثمر الأجنبي.

أطلع على موطن استثمارك
بالرغم من ان تركيا مليئة بالأماكن الصالحة للاستثمار بشكل جيد ولكن ليست كلها يمكنها أن تكون مناسبة لك للاستثمار بداخلها وليس السبب في هذا سوء هذه الأماكن من الناحية الاستثمارية ولكن السبب هو عدم مناسبتها مع طبيعة استثمارك، فلو افترضنا أنك ستقوم باستثمار أموالك في بناء مستشفى هنا لا يمكن أن يكون الريف التركي هو المكان الأنسب لذلك بالرغم من أنه يكون ممتاز إذا كنت تبحث عن الاستثمار في الأرض الزراعية ولكن في هذه الحالة سيكون استثمارك ممتاز في المناطق الحيوية من المدن التركية.

أبحث عن المناسب لإمكانياتك
هناك العديد من الوحدات العقارية المختلفة التي يمكن أن يكون استثمارك فيها في محله ولكن ليس بالضرورة أن تكون مناسبة لك أنت حيث أن الأسعار تحكم بشكل كبير اختياراتك، فإذا كنت تبحث عن استثمار لا يضعك في مأزق حاول أن تختار استثمار مناسب لقدراتك المادية حتي لا تشعر أنك محمل بالكثير من الأعباء المالية التي تؤثر بالسلب علي استثمارك فيما بعد.

أبحث عن بدائل
هناك العديد من البدائل الجيدة التي يمكنها أن تساعدك في استثمارك وهذا في حالة لم يكن لديك السيولة المالية الكافية للاستثمار فيمكنك اختيار بند التسديد بالتقسيط وهذا البند يتيح لك تجزئة المبلغ الخاص بالوحدة العقارية التي ستشريها على دفعات مما يعطي لك الفرصة في توفير سيولة مالية فيما بعد، كما يمكنك اختيار بند القروض العقارية والتي تمنحها الحكومة وفقاً لشروط معينة للمستثمرين العقارين وهذا بالتأكيد سيساعدك في الحصول على السيولة المالية الكافية لتسديد ثمن الوحدة التي تقوم بشرائها.
في النهاية الاستثمار العقاري التركي استثمار في محلة يمكنه بالتأكيد أن يساعدك في الحصول على فرص استثمارية مذهله.